منتديات قمة ليبيا | Top-Libya


تم إفتتاح المنتدي من جديد

الرجاء الإطلاع على الموضوع الموجود هنــــــا

تحياتي,

منتديات قمة ليبيا | Top-Libya


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من داخل سجن النساء - ليبيا - منقوول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شج باهي
عضو مشرف
عضو مشرف


ذكر
عدد الرسائل : 276
العمر : 39
الموقع : قمة ليبيا
العمل/الترفيه : Internet
الجنس :
السٌّمعَة : 9
نقاط : 32339
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

مُساهمةموضوع: من داخل سجن النساء - ليبيا - منقوول   الإثنين 28 يوليو - 15:15:09

تحقيق/ عثمان البوسيفي .. إيناس حميده .. تصوير /حسناء ميلاد

حكاية أخرى.. تروي فصولها مأساة نسوة قادتهن أقدامهن "للجديدة"

تفاصيل تدمي القلب قد لا يصدقها البعض تحكيها من ضاقت بهن.. ننقلها لكم دون أن نضع انفسنا موضع المبرر.. أو حتى المتسائل لتظل حكايات إنسانية لا نقطع بصدقية كل ما فيها كما لا نجزم باختلاقها..

تفاصيل تكتب فصل النهاية في حياوات قد لا تكون بدأت بعد لأسباب غرسها المجتمع في ثقافتنا وأسباب تحمل صفة اللإنسانية نمارسها عليهن داخل وخارج أسوار الجديدة.. ولنبدأ.

وها هي حكايات أخرى ترويها السجينات بطريقتهن...

ن.ع : ألقي القبض علي في قضية مخدرات عندما كنت أنا وصديق لي بسيارة تاكسي نتجول وسط البلاد تم القبض علينا وأثناء تفتيش السيارة وجدوا بها مخدرات ولكن ليس لي علاقة بالموضوع فأنا ضحية لأن الشخص الذي كنت معه لديه قضية والشرطة تبحث عنه ولم يتم النظر في قضيتي ولي ثمانية شهور داخل السجن وأعاني من مرض السكر كما أنني متزوجة ولدي أطفال وأريد الخروج لهم .

هل تقوم أسرتك بزيارتك ؟

- تزورني والدتي وهي متضايقة جدا بسبب وجود أطفالي معها .

هل اعترافات شريكك في القضية تدينك؟

- نعم إلى جانب أهم عندما تم القبض علي كنت في حالة سكر .

ف. ب: قضيتي اشتراك وتحريض على القتل والمجني عليه مطلقي.

تزوجت سنة 1981 ولدي منه ثلاث بنات وولد ولقد عانيت مشاكل كثيرة معه فهو إنسان مدمن شرب ويتعاطى الحشيش ولأتفه الأسباب يقوم بضربي كما أنه يقوم بإحضار عشيقات إلى البيت ولا يحترمني ولا يحترم أبناءه وكانت في كل مرة تحدث مشكلة وأذهب إلى بيت أهلي ويتم الصلح بيننا بتدخل أهلي وأهله وأعود إلى البيت ومع استمرار المشاكل أثرت هذه المشاكل في أبنائي الذين تبرأوا في حياتهم من هذه المشاكل خاصة أنه كان لا يتورع عن ضربهم ومعاملتهم معاملة سيئة للغاية وحينما طفح الكيل اتجهت إلى القضاء وتقدمت بشكوى ضده طالبة الطلاق كما تقدم هو بشكوى ضدي وتدخل أهله وأصدقاؤه في الموضوع ولكن دون جدوى وفي النهاية تم الطلاق بالتراضي مقابل التنازل عن القضايا التي تقدمت بها ضده وعلى أن يقوم بتحويل ملكية البيت الذي نقيم به إلى أبنائه وأكون أنا حاضنة لهم في البداية رفضت بشدة الموضوع وفي النهاية تم ذلك مقابل التعهد بعدم التعرض لي بعد الطلاق وتم الطلاق بعد أسبوع فوجئت بحضوره إلى البيت وهو مخمور ومعه عنصر من عناصر التحري بحجة أن هذا بيته وبيت بناته فلم يكن أمامي إلا أن أتقدم بشكوى ضده باقتحام البيت والتهجم علي في ساعات متأخرة من الليل مع شخص أجنبي وكانت حجته بأنه أتى لإعطاء النفقة لأبنائه واتهمني بأنني مهملة ولست أهلاً لحضانة الأطفال وبعد مشاجرة صدر أمر بسجننا ولكن قمنا بتقديم التنازل لبعضنا .

كانت لدى مطلقي حجة كان يستخدمها ضدي والتي صدرت من القاضي بعدم مغادرتي المنزل إلا بأمر القاضي وهذه ليست لصالحي فكنت كلما أغادر المنزل يذهب ليشكوا ويتم استدعائي فذهبت إلى القاضي وطلبت منه تعديل هذا الحكم وتم تعديله ولم تنته المشاكل بيننا قطع على أبنائه النفقة تعرض لكل من يحاول زيارتنا وزادت المشاكل حتى أغواني الشيطان وأنا جالسة مع أسرتي ومن بينهم ابن أخي فقلت لهم

»والله كان انحصل حد يضربه« وبعد أيام دار حوار بين ابن آخي وصديق له وحكى له الموضوع فما كان من صديقه إلا أن قال له لدي الشخص المناسب الذي يقوم بضرب زوج عمتك وجاءني ابن أخي وعرض علىّ الموضوع وطلب منا تحديد أماكن وجود مطلقي وقمنا بتحديد الأماكن له فأخذ يراقبه وفي إحدى الليالي قام المتهم باقتحام منزل مطلقي واختبأ في المنزل وعند عودة مطلقي هو وابني البالغ من العمر 13 سنة واتجها إلى غرفة النوم وانتظر المتهم حتى ناما وتقدم خلسة إلى غرفة نوم زوجي التي يقوم بتجهيزها للزواج تعثر المتهم في االثرياب فاستيقظ مطلقي وحدثت مقاومة بينهما فأسرع ابني إلى مكان الحادث ليرى والده يتشاجر مع المتهم الذي يضع قناعاً على وجهه وقام بطعن مطلقي الذي سقط أرضاً وهدد ابني بالجلوس وعدم الحراك وأوهمه بأنه يريد نقل والده إلى المستشفى كما قام بسرقة 20 ألف دينار من المنزل إلى منطقة بعيدة وقام بحرق السيارة والجثة بداخلها وبعد كشف الجريمة ألقي القبض على المتهم والقبض عليّ وحكم علينا بالإعدام ولكن بعد تنازل أبنائي عن حقهم تغير الحكم من إعدام إلى مؤبد .

أ.أ ـ مواليد :87 قضيتي سرقة .. كنت أنا وصديقاتي متجهات بسيارة تاكسي من جنزور إلى المدينة لاحظنا وجود شخص يقوم بملاحقتنا بسيارته من جنزور حتى المدينة تجولنا بالمدينة وعند عودتنا اتجهنا إلى باب البحر حيث تقيم إحدى صديقاتً لنا ومازالت السيارة تلاحقنا وقفت سيارة التاكسي ونزلنا من السيارة وفوجئت بأن الشخص الذي يلاحقنا قام بإمساكي من يدي بقوة وطلب مني الصعود معه إلى سيارته وكان معه صديقه وبالمصادفة كانت توجد سيارة شرطة نجدة فصرخت طالبة المساعدة تقدم إلينا رجال الشرطة للاستفسار عما يحدث فقام هذا الشخص باتهامي بسرقة جهاز نقال ومن المفترض تفتيشي في نفس الوقت للتأكد من التهمة ولكن قاموا بإطلاق سراحي وفي أحد الأيام عندما كنت أنا وصديقاتي متجهات إلى مدينة الملاهي فوجئت بوجوده بمدينة الملاهي وقامت نفس الدورية بإلقاء القبض عليّ.

هذا اللقاء لم يتم بمحض الصدفة يعني أن هناك علاقة تربطك به ؟

لا أنا لا أعرف هذا الشخص ولكن قد يكون مبعوثاً من طرف شخص أو أشخاص آخرين والله أعلم المهم أنا لا أعرفه .

ذهبنا إلى المركز وتم توقيفنا أنا وصديقاتي وطلب منا الاستدارة حتى يتمكن هذا الشخص من التعرف علينا وتعرف علي في المرة الثانية .

ما هي التهم التي وجهت إليك ؟ .

سرقة نقال والقصة كما رواها بأنه عندما كان في سوق السيارات أتيت أنا وصديقة وصديق لي ونحن نحمل حقيبة بها خمسة عشر ألف دينار وقمت بسرقة جهاز نقال فهل هذا يعقل؟ المهم أن أقواله متناقضة وغير منطقية .

هل قمت بالاتصال بعائلتك ؟

قمت بالاتصال بوالدي أنا متزوجة وحدثت هذه المشكلة معي قبل الزواج بعد أن تم الإفراج عني مع المتابعة وعندما تزوجت أخفيت الأمر عن زوجي تم الإفراج عني سنة 2003ف يعني مضى على القضية خمس سنوات وبعدها تم القبض علي فمن المفترض بعد مضي هذه المدة إما أن تتم محاكمتي غيابياً أو إقفال القضية وعند حضوري أول جلسة صدر الحكم بالحبس لمدة ثلاث سنوات وليس أمامي سوى التنازل وقام والدي وزوجي بالبحث عن الشخص الذي قام باتهامي لطلب التنازل ولكن دون جدوى لأنه لم يترك حتى عنوانه بالمركز.

س.ن ـ مواليد 84 قضيتي "زنا": حيث تعرفت على شاب وأقمت معه علاقة غير شرعية وحملت منه ولم أعرف ماذا أفعل طلبت منه الزواج ولكن أهله رفضوا وبدأ يتهرب مني وضغط عليه أهله ولم أجد مفراً إلا أن أسلم نفسي لمركز الشرطة وأنا في الشهر السابع من الحمل.

ـ لماذا لم يتقدم لخطبتك في البداية؟

لأنني كنت أعرف أن أهلي سيرفضونه وهذا ما حدث مع شقيقاتي إذا تقدم لهن عرسان ولكن لتشدد أسرتي كانوا لا يرون في العريس إلا ما في جيبه لهذا هربت معه وأقمت معه في بيت كان يملكه.

ـ لماذا لم تتزوجي خلال فترة وجودك معه ؟

لأننا لم نجد مأذوناً يعقد علينا بالحلال .

هل تم القبض عليه؟

في البداية لا .. فأنا سلمت نفسي بدون علمه .. وبعد ذلك تم القبض عليه وحكمنا بثلاث سنوات وشهر واحد.

ـ هل تأتي أسرتك لزيارتك؟

لا.. لأن أسرتي متعصبة جداً وطريقتهم وأسلوبهم هما اللذان أدخلاني أنا وشقيقتي السجن.

لدي شقيقة متزوجة هي التي تقوم بزيارتي ولكن أسرتي هددوها بمقاطعتها إذا لم تتوقف عن زيارتي أنا وشقيقتي الأخرى الموجودة معي بالسجن في قضية زنا أيضا.

ما نوع المشاكل التي تواجهكم داخل السجن؟

المشاكل عدم وجود تصنيف فالمتهمة سواء قضيتها كبيرة أو صغيرة تجبر على مخالطة أشكال وألوان من السجينات والتعلم منهن سلوكيات غير أخلاقية مثل التدخين والسرقة وغيرها فالواحدة منا تجد نفسها متورطة وتخرج من السجن إنسانة منحرفة كما أن المعاملة سيئة جداً فلا نحترم ولا يسمع رأينا كما أنه لا يسمح لنا بزيارة أطفالنا خلال فترة وجودهم في الحضانة.

س.م ـ مواليد 87 - قضيتي شرب: أنا أعاني من مشاكل داخل أسرتي ونلقى أنا وإخواتي معاملة سيئة جداً ونتعرض للضرب من إخوتي فلم أحتمل هذا الوضع وكنت دائما أخرج وأترك البيت وبعدها تزوجت وعانيت مشاكل أيضاً من زوجي.

تعرفت على شاب وأحببته وأقمت معه علاقة وقدمت له نفسي بدون تردد علمني الشرب وبسببه زادت المشاكل بيني وبين زوجي وطلبت منه الطلاق وطلقني وعدت إلى أهلي لأعاني الأمرين وفي أحد الأيام عندما كنت مع عشيقي اتصلوا بي من البيت وطلبوا مني المجيء فوراً وعند عودتي إلى البيت وأنا في حالة سكر أتفاجأ بشقيقي يقوم بضرب والدي ولم أدر بنفسي إلا وأنا أحمل "رشادة" وضربت بها شقيقي على عينيه فذهب إلى المركز وتقدم بشكوى ضدي وتم سجني.

من يقوم بزيارتك من الأسرة؟

يأتي إخوتي وأخواتي من الأم لزيارتي أما إخوتي وأخواتي من أبي فلا.

هل هذه أول قضية لك؟

لا هذه ثالث قضية فالشرب هو السبب فيما يحصل لي.

فعندما أشرب أفقد عقلي ولا أدري ماذا أفعل كما أن عائلتي ظلمتني كثيراً عندما زوجوني بالإكراه من شخص لا أحبه ولا أعرفه وعانيت منه كثيراً وتعرضت إلى المشاكل والضرب فحياتي كلها هموم وأحزان .

ن.ع ـ قضية زنا: أقمت علاقة مع شخص وتقدم لخطبتي أكثر من مرة ولكن في كل مرة ترفضه أسرتي لم نجد خياراً إلا أن تستمر علاقتنا ونتزوج في السر ولكن لم نوفق لصعوبة الإجراءات ولكن مع مرور الوقت فوجئت بأنني حامل قمنا بتسليم أنفسنا إلى المركز لأننا رأينا أنه الطريق الأنسب للزواج ولكن لم يتم تحويلنا إلى النيابة التي أمرت بحبسنا وعندما سمع أهلي بالموضوع سعوا إلى إتمام الزواج بيننا حتى يتم الإفراج عنا ولكن الإجراءات معقدة وحتى الآن لم نستكمل الإجراءات فأنا أنتظر حتى يتم الزواج والإفراج عنا خاصة وأنني أشعر بالاختناق في هذا المكان الضيق كما أن حالتي الصحية لا تسمح فأنا حامل بتوأم ولا أعرف سبب هذه التعقيدات في إتمام إجراءات الزواج.قيدني ويقفل الباب بالقفل علي وهو لم يخرج من البيت أبداً .

لأنه قام بتوفير جميع المستلزمات التي يحتاجها وفي أحد الايام كان يجلس بجواري وهو غائب عن الوعي بسبب السكر وفوجئت بوجود جواله بجواره فقمت بأخذه خلسة واتصلت بوالدي وطلب مني تحديد المكان لم اعرف إلا أشياء بسيطة وقامت الشرطة بمداهمة المكان والقبض عليه ووالدي معهم وعند التحقيق معه اعترف بأنه قام بخطفي واغتصابي تحت التعذيب والضرب والتهديد ولم أتوقع أن يتم توقيفي لأنني أنا المجني عليها وعرضوني على طبيب شرعي وأثبت أنني تعرضت للاغتصاب وللضرب وللتعذيب بقيت 25 يوماً مخطوفة .

كم لك داخل السجن ؟

لي ثلاثة شهور في التمديد ولم يتم الإفراج علي ومع اعترافات الجاني طلب الزواج ولكنني رفضت وقالوا لي بأنني لن اخرج من هنا حتى يتم الزواج بيننا فأنا فقدت الأمل في خروجي من هنا هل يتحول المجني عليه إلى جان ؟ أين الحق والعدالة ؟

كيف يتم التعامل معكم داخل السجن ؟

المعاملة سيئة وأبسط حقوقنا لا نتحصل عليها كما أنه يمنع علينا استخدام الهاتف للاتصال بأهالينا حتى تحت إشراف القائمين على مشكلتنا السجن هنا التمديد لفترة طويلة في القضية فأنا هنا في التمديد لمدة 3 شهور .

كيف يتم توقيفي وليس علي أي اتهام ؟

واعترفت صديقتي بأن لها علاقة بهذا الشخص وليس لها علاقة بعملية الخطف واعترف الخاطف بأن صديقتي شريكة معه في الجريمة وقامت بدفع مبلغ مالي له مقابل ذلك تم القبض على الشاب واعترف بالجريمة ولكن الفتاة حققت النيابة معها وتم الإفراج عنها ولم تعاقب مع أنها شريكة في جريمة الخطف فأنا مجني علي مازلت موجودة بالسجن والمتهمة طليقة .

ل.أ ـ قضيتي زنا ـ مواليد 1990

تربيت في اسرة تكثر فيها المشاكل وكل شيء لديهم ممنوع تقدم شاب لخطبتي ورفضته ولكن أهلي ارغموني على الموافقة عليه ولم يكن لدي خيار سوى الهروب من البيت مع الشاب الذي كنت أقيم علاقة معه جئنا إلى مدينة طرابلس وأقمت معه في شقته على أساس أننا سنتزوج، لكن فؤجئت بأنه ضحك علي حيث قام بحبسي بالشقة هو وصديقه وتبادلا اغتصابي، و لم اجد مفراً إلا الانتحار والقيت بنفسي من الدور الثاني وقام المارة بإسعافي وجاءت الشرطة للتحقيق في الموضوع وبعد إنهاء مدة العلاج تم تحويلي إلى النيابة وسجني وألقي القبض على المتهمين .

كيف يتم التعامل معك داخل السجن ؟

ألقى معاملة سيئة جداً من قبل الموجودين بالسجن كما أنه عندما تم تفتيشي عند دخولي السجن كانت طريقتهم غير أخلاقية خاصة وأن الذي قام بهذه المهمة عنصر نسائي مع أنني مجني علي إلا أنه يتم التعامل معي على أنني متهمة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://top-libya.msnyou.com
 
من داخل سجن النساء - ليبيا - منقوول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قمة ليبيا | Top-Libya :: القسم الترفيهي :: قسم الحوار والنقاش والإقتراحات والألعاب والمسابقات-
انتقل الى: